-

4 أسباب تجعل حظوظ الترجي والزمالك متساوية في السوبر الأفريقي

  الجمعة 14, فبراير, 2020, 11:21

Taher Dabdeb

4 أسباب تجعل حظوظ الترجي والزمالك متساوية في السوبر الأفريقي

شووت - الرياض

تشهد كأس السوبر الأفريقي 2020 مواجهة عربية من العيار الثقيل، تجمع بطل دوري أبطال أفريقيا الترجي التونسي مع الزمالك المصري، اليوم الجمعة، وسط توقعات بمواجهة قوية بعد غياب 15 عاماً لم يلتقي خلالهم الفريقين.

في الوقت الذي فاز الزمالك على الترجي في آخر مواجهة جمعتهما في عقر دار الفريق التونسي 2-1، يتصدر "المكشخ" الترشيحات لتحقيق الفوز وحصد لقب كأس السوبر الأفريقي.

ولكن على عكس الترشيحات تتصدر 4 أسباب تجعل حظوظ الفريقين متساوية في نيل اللقب، أبرزها بالنسبة إلى الزمالك أنه تاريخياً لم يخسر أي مباراة خاضها على أرض محايدة، حيث كانت البداية بفوزه على غريمه التقليدي الأهلي في كأس السوبر الأفريقي 1994 بنتيجة 1-0، وتكرر الأمر نفسه أمام مواطنه المقاولون العرب في نسخة 1996 على إستاد القاهرة الذي كان أرضاً محايدة أيضاً.

أما السبب الثاني هو أن "الأبيض" لم يسبق له الخسارة أمام أي فريق عربي في كأس السوبر الأفريقي، بتفوقه على الأهلي والمقاولون العرب، والوداد المغربي، علما أنه خسر اللقب مرة واحدة كانت أمام هارتس أوف أوك الغاني في عام 2000.

في المقابل تميل كفة الترجي التونسي لحصد اللقب، خاصة أن فاز بلقب دوري أبطال أفريقيا آخر موسمين، ويعد في أفضل فتراته مقارنة بالزمالك الذي يحقق نتائج متذبذبة في الدوري المصري.

ويعد السبب الرابع الذي يرجح كفة الفريق التونسي هو أن يسعى لتعويض خسارته اللقب في النسخة الماضية أمام الرجاء المغربي بنتيجة 1-2، حيث يسعى "المكشخ" إلى الفوز باللقب للمرة الثانية في تاريخه بعد غياب 25 عاماً منذ فوزه باللقب في الإسكندرية على حساب موتيمبا الكونغولي بنتيجة 3-0.


أكتر الاخبار قراءة

كورة سعودية

عرض المزيد