-

المعلق حفيظ دراجي في حوار خاص مع "شووت" : يعجبني تيسير الجاسم وهذا رأيي في ميسي ورونالدو

  الخميس 16, فبراير, 2017, 08:23

Abu Baker Alansari

المعلق حفيظ دراجي في حوار خاص مع "شووت" : يعجبني تيسير الجاسم وهذا رأيي في ميسي ورونالدو

حوار - أبوبكر الأنصاري 

الجميع سمع، وشاهد فلسفة الكرة الشاملة، التي بلغت ذروتها مع رفاق كرويف، لكن لا أحد يعرف معني المعلق والصحفي الشامل حتى تتاح له الفرصة، ليطلع على سيرة محارب الصحراء "حفيظ الدراجي" قل عنه، معلقاً، وصحافياُ، وكاتبا، وروائياً، وسياسياً، وحتى لاعب كرة قدم، لمن لا يعرفون انه لعب في اعرق أندية بلاده الجزائر، وبجانب كبار نجومها، كل هذه الأوصاف حاز منها ما يكفي، فكان كمن قطف من كل بستان زهرة، ليكون بذلك ظاهرة نادرة بما حاز من مواهب وقدرات وإمكانيات.

ونحن في موقع "شووت" حرصنا على استضافته ليطلعنا على جوانب من حياته الشخصية والعملية الحافلة، فإليكم الحوار.

القارئ الكريم يريد أن يعرف من هو حفيظ الدراجي الإعلامي، واللاعب، والمعلق، والسياسي ؟

 هو اعلامي جزائري خريج معهد الاعلام في الجزائر سنة 1988 ، عملت في التلفزيون الجزائري كمعلق ومذيع ومسؤول لمدة 20 سنة تقلدت فيها مسؤوليات مدير القسم الرياضي، مدير الأخبار ثم نائب للمدير العام قبل أن أغادر الى الجزيرة الرياضية سنة 2008 كمذيع ومعلق الى غاية اليوم. مارست العمل الإذاعي في الجزائر، وخضت تجربة الكتابة الصحفية مع مواقع وجرائد جزائرية وعربية باللغتين العربية والفرنسية، وصدر لي كتابان تحت عنوان "لاملاك ولاشيطان" و "دومينوز" كتبت في الرياضة وفي ما أسميته "شؤون بلدي" منذ 2012 واعتبره البعض كتابات سياسية منذ خاصة عندما عبرت عن أرائي ومواقفي من أحداث ميزت الجزائر في السنوات القليلة الماضية .  مارست أيضا كرة القدم في المستوى العالي لأنني لعبت في أعرق نادي جزائري سنة 87-88 رفقة نجوم كبار على غرار بن شيخ وبويش ومرزقان وغيرهم.

 من هو قدوتك في التعليق، قبل أن تسلك طريقك وتكون اسلوبك  الخاص؟

 من صغر سني وأنا مهووس بالعمل الإذاعي وبالتعليق على مباريات الكرة، ولا اذكر بأنني كنت مولع باسم معين في زمن لم تكن فيه الفضائيات العربية منتشرة ، لذلك فان عشقي للتعليق وللكرة كان أكبر من أي قدوة رغم وجود بعض الأسماء الجزائرية التي كانت لامعة في التعليق سنوات السبعينيات والثمانينيات

 هل تؤيد إفصاح المعلق عن ميوله، إذا كان نعم فماهي ميولك ؟

لا أؤيد ذلك احتراما للمشاهدين ومشاعرهم خاصة وأننا اليوم أمام جماهير عربية تحكمها المشاعر والعواطف أكثر من أي شيء أخر

 ما هو دوريك المفضل، وماهي الخصائص، والمميزات التي جذبتك اليه ؟

 الدوري الإنجليزي بدون منازع لما فيه من اثارة وحماس واندفاع ومهارة ومتعة تناسب رتمي وحماسي في التعليق

 يعتقد البعض بأن هناك لوبي ميلاني وبرشلوني في استديوهات البي ان للدوري الايطالي والإسباني رغم كل الإحترافية والتغطية المميزة للأحداث .. ما هو تعليقك؟

 لا أعتقد بأن هناك لوبي من هذا القبيل وإدارة القناة لا تسمح بذلك، وإذا كان موجود في أذهان الناس فأنا لا أنتمي الى أي لوبي وأتعامل مع الأداء الراقي بنفس الشكل ودون تحيز

من هو أفضل لاعب سعودي ؟

يعجبني كثيرا تيسير الجاسم  والهوسا وي

ميسي أم رونالدو و لماذا ؟

كلاهما منذ سنوات ،ولكل مهاراته وخصوصياته لكنهما يجتمعان في إعطاء متعة فريدة من نوعها

حفيظ الدراجي يجمع بين تجربه رياضية وسياسية واجتماعية في حالة تعد فريدة من نوعها بين مشاهير الرياضة، كيف تصنف هذه "الظاهرة" إن صح التعبير وماهي إيجابيات ذلك وسلبيا ته؟

هذا من فضل ربي والحمد لله والإعلامي يجب أن يكون متكاملا وملما بأكثر من مجال، والإعلامي الذي لا يتفاعل مع شؤون بلده وأمته لا يعتبر في نظري إعلاميا، والطريف أنني كنت لما كنت لاعب كرة كنت متعدد المناصب وكان المدربون يجدونني عند الحاجة في أي منصب يريدون

ظهر ت في ثوب الداعم بكل الأحوال أثناء تعليقك على مباريات المنتخب الوطني في الأمم الأفريقية، وكأنك لا تريد أن تخرج من 90 دقيقة بخيرها وشرها، رغم أن هناك ما يستدعي النقد وبعض القسوة على المنتخب بشكل عام، تعليقك على هذا الكلام ؟

 بل أنا من أشد المنتقدين لكل ما هو ردئ ، ومن أكثر المتفهمين للظروف ، وأقول الأشياء دون تهريج أو تلاعب بمشاعر الناس، كما أنني مطلع على الكثير من الأشياء التي لا يعرفها عامة الناس بحكم شبكات علاقاتي. لا تنسى أيضا بأنني أتحمل مسؤولية مهنية ومعنوية وأخلاقية تجاه جماهير بلدي التي يجب أن أحافظ على معنوياتها وأعصابها عند الفرح وعند الحزن . التعليق أمانة ومسؤولية، والصحافة ليست تهريج وتهويل بقدر ما هي اعلام وتنوير وتثقيف حتى في الكرة

 يصنف حفيظ الدراجي عند فئة ما بأنه "ناقد من الشرفه" للوضع الجزائري بمختلف تقسيماته ونشاطاته ما مدى تأثير هذه النظرة عليك بشكل عام، وفي الشأن الرياضي بشكل خاص ؟

 وهل يوجد اليوم في بلداننا ناقد من وسط اللاعبين، أو من داخل الملعب؟ كل النقاد ينتقدون من الشرفات والنوافذ والمدرجات، لكنني أنتقد بمسؤولية وبمهنية وباحترام وأدب تجاه الأشخاص والمؤسسات، وأنتقد لأننا بإمكاننا أن نكون أفضل بحكم قدراتنا المها رية والمادية والطبيعية والبشرية. قد أخطئ في التقدير، أو التحليل لكنني لا أحقد ولا أكره ولا أتمنى الشر لبلدي وأهلي

 استاذ حفيظ ريما تود التعليق على لقطة ظهرت البارحة في نهائي مصر والكاميرون لمشجع يرتدي شعار الجزائر وهو يحتفل بفوز الكاميرون

 ذلك المشجع يمثل نفسه، وكان فيه بالمقابل مناصرين جزائريين كثر مع الجمهور المصري في المدرجات، ومع ذلك لا يجب ان نتوقف كثيرا عند هذه الجزئيات البسيطة التي لا تعبر عن مشاعر كل الجزائريين ولا تغير شيئا من احترامنا لبعضنا البعض ، ومن يفعل ذلك فهو سيئ النية لان أساءات اخرى سابقة مباشرة وغير مباشرة حدثت ضد الجزائر وتجاوزناها. وفي الجزائر الكل كان يشجع الجزائر، وانقسموا بعد ذلك بين المغرب ومصر وتونس او منتخبات اخرى وهذا من حقهم ما دام لم يكن فيه إساءة لأي بلد او منتخب أخر. كل واحد حر في تشجيع من يريد مادامت حريته ليس فيها تعدي على حرية آلآخرين وكرامتهم. يبقى ان المنتخب المصري ييتحق منا كل الاحترام والتقدير على أدائه البطولي الذي يقدره كل عاشق للكرة مهما كانت جنسيته

 أسئلة المتابعين : حفيظ لماذا توجه لاعبي الجزائر وكأنهم يسمعونك ؟

 هي طريقتي في إضفاء نوع من التشويق والاثارة والتعبير عن ما يشعر به المشاهد لأن المشاهد في حد ذاته عند مشاهدته للمباراة يقول نفس الشيئ للاعبين بصوت عال أو في قرارة نفسه. ربما أيضا بحكم علاقاتي مع اللاعبين وأشعر بأنني قريب منهم

 اسأل حفيظ عن لقطة إذا كان يذكر في آخر موسم غاب فيه ميلان عن المراكز المؤهله لدوري الأبطال كيف كان يعلق بحزن في الدقيقة الأخيره "آه ياانتونيني لو تعطيها لسيدورف" ماذا سيحصل لو اعطاها انتونيني لسيدورف ؟

لو حصل كان سيسجل الميلان ويفوز ويتأهل لدوري الأبطال، وأنت تعرف بأن وجود الميلان والانتر واليوفي في أفضل أحوالهم وفي دوري الأبطال يضفي مزيد من المتعة والفرجة كما أن مثل هذا الوصف في التعليق يزيد من التشويق

نشكرك على رحابة صدرك وروحك الرياضية الكبيرة في منحنا الفرصة

أنا الذي أشكرك وأشكر موقع "شووت" على هذه الفرصة التي تسمح لي بالتواصل مع الجمهور العزيز وتوضيح بعض المسائل

فشكرا لكم


أكتر الاخبار قراءة

كورة سعودية

عرض المزيد

الدوري البرازيلي الدرجة الاولى

  • فاسكو دا جاما

    02:00:00

    شابيكوينسي
  • أفاي

    02:00:00

    أتلتيكو باراناينسي
  • إنترناسيونال

    02:00:00

    أتليتيكو مينيرو
  • سنترو سبورتيفو ألاجنو

    02:00:00

    ساوباولو
  • فورتاليزا

    02:00:00

    باهيا
  • سانتوس

    02:00:00

    فلامينجو
  • بوتافوجو ريجاتاس

    02:00:00

    سيارا
  • جوياس

    02:00:00

    جريميو
  • كروزيرو

    02:00:00

    بالميراس
  • كورينثيانز باوليستا

    02:00:00

    فلومينينسي