-

الجوهرة المشعة تصنع تاريخاً جديداً للسوبر الإسباني

  الإثنين 13, يناير, 2020, 02:59

Taher Dabdeb

الجوهرة المشعة تصنع تاريخاً جديداً للسوبر الإسباني

شووت - الرياض

اختتمت النسخة 36 من كأس السوبر الإسباني لكرة القدم، بفوز ريال مدريد باللقب للمرة 11 في تاريخ "الملكي"، بعدما تغلبه في "الديربي" على أتلتيكو مدريد بركلات الترجيح 4-1، بعد انتهاء المباراة بالتعادل السلبي.

وشهدت كأس السوبر الإسباني حدثاً استثنائياً بإقامة البطولة للمرة الأولى في المملكة العربية السعودية، إذ حظيت مباريات البطولة بحضور جماهيري كبير، وحققت نجاحاً رائعاً، يؤكد أن التجربة تستحق التكرار في السنوات المقبلة.

وصنعت الملاعب العربية تاريخاً جديداً لكأس السوبر الإسباني، بعدما أقيمت النسخة الماضية للمرة الأولى خارج الملاعب الإسباني، عندما استضافت المغرب البطولة على إستاد طنجة.

ولم يكن خروج البطولة من بلاد "الماتادور" فقط هو الحدث الاستثنائي، وإنما كان للمرة الأولى التي تشهد فيها كأس السوبر الإسباني إقامتها من مباراة واحدة، بعدما جرت العادة على إقامتها من مباراتين ذهاب وإياب بهدف تكافؤ الفرص بين الفريقين.

وحقق برشلونة اللقب التاريخي بعدما فاز على إشبيلية 2-1، حيث حصد "البلوغرانا" اللقب 13 في تاريخه، وعزز صدارته كأكثر الأندية تتويجاً بلقب كأس السوبر.

في المقابل لم يغب الحضور العربي عن نسخة موسم 2019-2020، بعدما وقعت المملكة العربية السعودية عقداً مع اتحاد الكرة الإسباني لاستضافة كأس السوبر، لتخرج البطولة للمرة الثانية على التوالي من إسبانيا.

وأدخلت السعودية نظاماً جديداً على البطولة، بخوض 4 أندية للمرة الأولى منافسات البطولة، بمشاركة برشلونة وريال مدريد وأتلتيكو مدريد وفالنسيا، إذ أجريت القرعة وأسفرت عن مواجهة الريال مع "الخفافيش" في نصف النهائي الأول، و"البلوغرانا" مع "الروخيبلانكوس"

في نصف النهائي الثاني.

ولم يفوت ريال مدريد الفرصة ليكتب تاريخاً جديداً وحدثاً لم يسبق حدوثه في البطولة، بفوز "الميرنغي" باللقب، إذ أنها المرة في تاريخ كأس السوبر الإسباني، التي يفوز بها فريق لم يحتل المركزين الأول والثاني في الدوري والأمر نفسه في كأس ملك إسبانيا، حيث أنهى ريال مدريد الموسم الماضي في المركز الثالث من الليغا بينما لم يتأهل إلى نهائي الكأس.


أكتر الاخبار قراءة

كورة سعودية

عرض المزيد